مؤسسة المجاهد الرائد بن سالم عبد الرحمن
مرحبا بزوارنا الكرام من جميع أنحاء العالم

اقتراحات تربوية في ظل التكنولوجيات الحديثة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

اقتراحات تربوية في ظل التكنولوجيات الحديثة

مُساهمة من طرف عريف حسان في الثلاثاء مايو 28, 2013 11:43 am

ان طبيعة النظام التربوي واستراتيجية التعليم القديمة لم تعد تتناسب مع المرحلة المستجدة فالوسائط التعليمية المحصورة في الكتاب والدفتر واللوح والطباشير لم تعد مجدية في عصر الانفتاح الثقافي وثورة الاتصالات والمعلومات الالكترونية، الامر الذي يستدعي التفكير في استراتيجيات جديدة للتعليم بطريقة تعطي مردودا ايجابيا على الطالب والمعلم والاداري وهذه الاستراتيجية المتطورة ينبغي ان تكون معتمدة على جهد الطالب وعلى متابعة وتشجيع ولي الامر.
اما دور الأساتذة فيتبلور بعد تحديد ضرورة واهمية المدرسة في بناء شخصية المتعلم اذ لا يمكن ممارسة لغة التعليم بمعزل عن لغة التربية ولا لغة التربية بمعزل عن لغة التعليم كما لا يمكننا التفكير بلغة العاطفة في معزل عن العقل ولا بلغة العقل في معزل عن العاطفة واعتقد بان الطريقة الناجحة يجب ان تبدأ بتوفير العوامل النفسية المشجعة حسب مبدأ اخذ ما تيسر وترك ما تعسر والواقع ان هناك بدائل تعليمية تربوية يمكن الاعتماد عليها والركون الى كفايتها دون الغاء دور المدرسة ولكن من خلال التغيير في سياستها التربوية والتعليمية لان المدرسة كما هو معلوم هي وسيلة من اجل نجاح الطالب وتخرجه في الحياة بعد بناء شخصيته العقلية والنفسية والبدنية بشكل سليم.
محاور الاستراتيجية المقترحة تقوم على تشكل في المدرسة غرفة العمليات المشتركة بين اعضاء هيئة التدريس لاعداد البرامج التعليمية والتقويمية حاسوبيا بحيث تكون مزودة بكل ما يلزم الطالب من شروحات وتوضيحات وامثله واسئلة اثرائية واغنائية.
ويكون من الضروري تطوير التعليم الالكتروني باستخدام تكنولوجيا المعلومات والوسائط الالكترونية المتعددة والحقائب الالكترونية المبنية والجاهزة والمنهجة من قبل المختصين دون ان نرهق المعلم او نربكه او نحيرة في سبيل ذلك من خلال تبسيط استخدامها عمليا وعدم الخوض في المسائل والتعقيدات التقنية قدر الامكان مع الأستاذ ان الأستاذ و المتعلم يمكنهم اكتساب الخبرة الذاتية في مهارة الحاسوب مع التجربة ومرور الوقت .
مع استئناف مشروع تطوير تربوي قائم على القيم والاخلاق والاجتهاد الذاتي وتعزيز مكانة الأستاذ واعادة رد الاعتبار لمهنة التعليم وضرورة الابتعاد عن عملية النقل والترجمة الحرفية من الكتب والمراجع الاجنبية قدر الامكان * متابعة المتعلمين والاشراف على اعمالهم من خلال وسائط ووسائل الاتصال الالكترونية.
* ان تتم عملية التقييم والامتحانات وزاريا باستخدام الايديويف لكافة المراحل على نمط امتحانات ال ICDL واتباع استراتيجية التسهيل والتيسير والتبسيط والمسألة والشفافية في ادارة المدارس والابتعاد عن كل اشكال التعقيد والمبالغة والتشديد على ان يوضع برنامج عملي ميداني خاص ومستقل لحصص المهني والفن والرياضة وغيرها من النشاطات المدرسية بعيدا عن التعليم الالكتروني وذلك من اجل نماء المتعلم ونشاطه وتفاعله واقعيا وبيئيا واجتماعيا. وتفعيل القيم الدينية واحياء الموروث الشعبي والاجتماعي بالتوازي مع منظومة الاخلاق التربوية المعاصرة واعتبار الجانب التربوي مقدما على الجانب التعليمي ويتمتع بالقداسة والتسجيل والاحترام والاهمية القصوى مع اعتماد الحوافز المعنوية قبل المادية لتعزيز ثقة المعلم بنفسه وليس سهلا اعتبار الأتساذ محورا رئيسا ومديرا رقيبا ومسؤولا ذاتيا ( تربويا واخلاقيا ودينيا) وانهاء ازمة الثقة بينه وبين الادارة وتخفيف حدة الرقابة والمتابعة والتفتيش عليه. ومن المهم اعتبار المدير ضابط الارتباط التعاوني وهمزة وصل بين الأستاذ والادارة التربوية ومشرفا مقيما من اجل خدمة المعلم وتوفير الجو التربوي المناسب في المدرسة من حيث متابعة الدوام والحضور والاعمال المكتوبة والبلاغات الرسمية بروح من الشفافية والحرية والنزاهة والانسانية وبهدف التسهيل والتسيير للعملية التعليمية وليس بهدف التعقيد والتصيد ! ومن الضروري معالجة المسائل التربوية بحق الأساتذة تربويا والمسائل الادارية تعالج اداريا بروح تربوية وبجو ودي من دون تشدد .
ولا ننسى توفير الجو التعليمي المناسب الذي تسوده الطمأنينة والرغبة في التعليم والتعلم وتحكمه الشفافية الادارية عدا عن توفير الامن الوظيفي للأستاذ وحمايته من تعسف وتسلط المسؤول باسم القوانين مع القيام بحملة اعلامية تربوية في المدارس لغرس الاخلاق الكريمة النابعة من قيم الدين وتعزيز الرسالة التربوية للمعلم التي هدفها صناعة المتعلم الانسان لا حشو دماغه بالمعلومات فقط تعزيز ثقة المعلم بنفسه وامانته ومصداقيته وكرامته وشرف مهنته وتعزيز انتماء الأستاذ وصدقه واخلاصه وعطائه وخدمته وتوفير الطاقات والممتلكات والاوقات وعدم هدرها وذلك من خلال التعاون كفريق عمل مشترك بين المدير الأستاذ و المتعملم والوسيلة التعليمية وبرنامج الحصص المدرسية
avatar
عريف حسان
مدير مدرسة

عدد المساهمات : 170
تاريخ التسجيل : 08/03/2013
العمر : 59
الموقع : مؤسسة المجاهد الرائد بن سالم عبد الرحمن

http://coorarif.afdalmountada.com/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى