مؤسسة المجاهد الرائد بن سالم عبد الرحمن
مرحبا بزوارنا الكرام من جميع أنحاء العالم

رسائل تربوية للأساتذة و المعلمين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

رسائل تربوية للأساتذة و المعلمين

مُساهمة من طرف عريف حسان في الثلاثاء مارس 19, 2013 5:03 pm

الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية
وزارة التربية الوطنية

مديريـــة التربيـــة لولايـــة الطـــارف
مفتشية التربية و التعليم الإبتدائي ع11
ابتدائية : الرائــد بــــن سالم – عيـــن الكرمـــة –



زميلتي المعلمة :
نظرا لأهمية الدور الذي تقومين به و كثرة المشاغل و الأعباء الملقاة على عاتقك فإنه أصبح من الضروري
الوقوف إلى جانبك لتحقيق الأهداف التربوية التي نسعى لتحقيقها جميعا. لذا أضع بين يديك مجموعــــــة من
الرسائل التربوية التي لاشك في أنك محيطة بالكثير منها، و لكن من باب التأكيد على أهميتها و التذكـــــــــير
بها وددت أن يكون لها دورا فعالا في تحقيق ما نسعى إليه جميعا.
الرسالة الأولى :
أدفعي التلاميذ للعمل بروح الفريق الواحد وأحدثي روح المـــودة و الألفـــة بينهـــم داخل الصـــف .
و يكون ذلك بتفعيل النشاطات المسطرة و البرامج المتبعة.
الرسالة الثانية :
إن للعلاقات الإنسانية الجيدة دور أساســــي في سيـــر العمليـــة التـــربوية و التعليميـــة لذا عليـــك
زميلتي إعطاؤها اهتمامك و عنايتك .
الرسالة الثالثة:
اجعلـــي قراراتك شـــورية مع زميلاتك ، و قد ثبت بالتجارب أن القـــرار الذي يصـــدرمن مجموعة
أكثر قوة من القرار الفردي لأن كل فرد شارك في اتخاذ القرار
الرسالة الرابعة :
حددي أهدافـــك لأي عمـــل قبـــل الشروع فيه تحديدا دقيقا ، لأن تحـــديد الأهـــداف يوفر كثيـــر مـــن
الجهد و الوقت للوصول الى النتائج المرغوبة .
الرسالة الخامسة :
شجعــــــــي زميلاتك العاملين معـــــــك على الاستفادة مـــــــن خبرات الآخريــــــن من خلال الزيارات
المتبادلة بينكم داخل أو خارج المؤسسة .
الرسالة السادسة :
ضعي في خططك السنوية أو الشهرية أمكانية اكتشاف الموهوبين من المتعلمين ضمن النشاطات اللاصفية.
الرسالة السابعة :
اعملي على توثيق الروابط و العلاقات بين البيت و المدرسة لأن كل منهما مكمل للأخر ، و قد يتمثل ذلك
في إشراك الأولياء في بعض الأمور من شأنها تطوير العمل لتحسين المردود .
الرسالة الثامنة :
ان دور المعلمة لا ينحصر فقط في التواجد بقاعة الدرس و التحدث الى المتعلمين بل هو التعامل الجدي
مع المنهاج و الوثائق المرافقة و إبراز الوسائل البيداغوجية التي تساعد على نجاح النشاط و السعي الى
تحقيق المرامي الختامية للمتعلم .
الرسالة التاسعة :
عملك كبير و دورك أكبر في التوجيه و الإرشاد إزاء العملية التربوية ، و أهمية هذا الدور يكون باستشعار
مشاكل المتعلمين و احتياجاتهم و العمل على تجنيبهم جميع المصاعب و المشاكل و الوقاية منها في
السلوك أو في التحصيل او في نفسيتهم وكذلك تذليل العقبات التي تعترضهم لضمان نجاح العمل التربوي.


الرسالة العاشرة :
مكني المتعلمين من الإطلاع على كل جديد بما يحقق العمل التربوي ، و كل ما له علاقة
بالنشاطات المتعلقة بالفعل التربوي .
الرسالة الحادية عشر :
أنت مرشدة و مشرفة تربوية ، حيث أن الأداء الوظيفي يعول عليه كثيرا و ليكن نتيجة تخطيط سليم و ليس ناتج عن عمل عشوائي . لذا اهتمي بجميع أعمال المتعلمين المنزلية و راقبيها و ثمنيها .
الرسالة الثانية عشرة :
لاتستطعين القيام بأي عمل دون تخطيط مسبق ، و العمل بدون تخطيط عمل عشوائي ، لذا ينبغي مراجعة الذات
قبل تنفيذ أي عمل .
الرسالة الثالثة عشر :
إن إيمانك بأن عملك رسالة يسهل عليك في سبيلها كل جهد و مشقة و يجعلك لا تكتفي بالعمل في حدود
الواجب.
الرسالة الربعة عشرة :
عليك بالعدالة بين المتعلمين في استجوابهم وتوزيع الأنشطة عليهم و لا تترددي في محاسبة المقصر من
المتعلمين و تقويم عمله .
الرسالة الخامسة عشرة :
سلامة المتعلمين و العناية بهم داخل حجرة الدرس من أهم متطلبات وجودك بالقسم
لذا وجب عليك توفير البيئة المدرسية النظيفة و الصحية لضمان عمل مريح .
الرسالة السادسة عشرة :
للوسيلة أهمية كبرى في تبليغ الصورة الجيدة للدرس لذا إبحثي عنها و استعمليها في وقتها ( مثال: اليوم
عنوان الدرس : البارومتر – عليك الاتصال بالإدارة قبل يوم الدرس ربما هذه الوسيلة غير موجودة. أو
دوني جميع الوسائل خلال الثلاثي أو السنة وسلميها للإدارة لتكوني على علم بجميع الوسائل المتوفرة.
الرسالة السابعة عشرة :
إن التوجيهات و الملاحظات و الخبرات التي تعطى لك من حين لآخر تسجل في دفتر يكون بحوزتك
دائما لتلافيها أو الاستفادة منها من هم يشرفون عليك . المدير – المفتش – مفتش التربية الوطنية- و الوصاية.
الرسالة الثامنة عشرة :
كوني قدوة لزملائك و للمتعلمين ، و حافظي على تفعيل التعلم بالمدرسة كي يستفيد منها الجميع .
الرسالة التاسعة عشرة :
كلفنا بأمانة أغلى ما لدى المجتمع و هم التلاميذ و سوف نحاسب عن كل تقصير تجاههم سلوكيا و تحصليا
والاهتمام بهم دليل على وعي المعلم –اجعلي إذا نصب عينيك السلوك الحسن هدفا والتربية الجادة غاية –
الرسالة العشرون :
العقاب الجسدي ممنوع و العقاب اللفظي يترك أثر سلبي لدى المتعلم و المعلم الذي يلجأ الى هذين الأسلوبين
معلم فاشل لأن هناك أساليب متعددة للعلاج و التقويم أتت بنتائج جد حسنة.
الرسالة الحادية والعشرون :
استخدام التقنيات الحديثة مطلب من مطالب العصر الحديث و لكن عند الاستفادة منها أخذ ما يناسب
المرحلة التعليمية.
الرسالة الثانية والعشرون :
إن مجالس التنسيق التي تعقد بالمؤسسة و الندوات التربوية التي يشرف عليها السيد المفتش يجعلك على
تواصل مستمر و دائم لما يستجد من أمور تربوية و يعطي لك الفرصة لعرض الإشكالات تعترضك أثناء
أداء مهامك في القسم فلا تتغيبي عن مثل هذه اللقاءات .
الرسالة الثالثة والعشرون :
أحفظي مراجعك الخاصة مثل : السجلات ، البطاقات ، النماذج ، المخططات ، لتكون مرجعا لك في السنوات
القادمة و حتى عند مغادرة المؤسسة .

الرسالة الرابعة والعشرون :
لا تجعل هدفك الأساسي تقويم عمل المتعلم هو مدى اكتسابه للمعلومة بل تطوره و عدم تكرار الخطأ هو
الأساس و تجنبه لبعض الأخطاء البديهية . اجعلي من أولوياتك اكتشاف نواحي الخلل و قومي بمعالجتها
حسب الأهمية .
الرسالة الخامسة والعشرون :
الشكر و التقدير في تعاملك مع المتعلمين أمرا له أولوية لأنه يحفزهم و يجعل التنافس بينهم شديدا و يقربهم
منك أكثر .
الرسالة السادسة والعشرون :
التخطيط الجيد لجدول عملك اليومي يساعدك على القضاء على الكثير من الإشكالات التي تعترض غيرك ،
الرسالة السابعة والعشرون :
أعرضي كل ما لديك من مشكلات على الإدارة وبدون شك ستجد الحلول المناسبة بإذن الله ، و نتمنى لك
مسارا مهني حافلا بالجد و النشاط.




مدير مدرسة الرائد عبد الرحمن بن سالم
.





avatar
عريف حسان
مدير مدرسة

عدد المساهمات : 170
تاريخ التسجيل : 08/03/2013
العمر : 59
الموقع : مؤسسة المجاهد الرائد بن سالم عبد الرحمن

http://coorarif.afdalmountada.com/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى